خمس نصائح للتعامل مع التنظيم غير الرسمي في منظمتك؟

خمس نصائح للتعامل مع التنظيم غير الرسمي في منظمتك؟

تعتبر العلاقات الإنسانية من أهم العوامل المؤثرة في كيان وأداء أي منظمة، إذ أن الإنسان مدني الطبع، يميل للانجذاب لمن يماثله أو يقاربه في الصفات والميول والاهتمامات. والمنظمات وبحسب أعداد العاملين فيها تتواجد شبكات معقدة من العلاقات، التي ليس لها طابع رسمي، علاقات تنشأ حسب الميول الاجتماعية للعاملين غالباً، ودون توجيه أو قصد، ولا تخلو أي منظمة أو كيان أو تجمع بشري من هذه الشبكات، والتي أطلق عليها علماء الإدارة ” التنظيم غير الرسمي ” والتي تزيد أو تنقص بحسب عدد العاملين بالمنظمة.

أكبر خمسة تحديات تواجه المدير الجديد

أكبر خمسة تحديات تواجه المدير الجديد

بمجرد إقرار الجهة العليا ترقيتك، لتكون مديراً على زملائك، تقفز أمامك عدد من التحديات، بعضها منظور، وكثير منها خفي، وتتطلب منك قدراً عالياً من المسؤولية والمرونة للتعامل معها بحرفية، إذ أن ادارتك لتلك التحديات بجدارة يثبت لمرؤوسيك أن اختيارهم لك كان قراراً صائباً، ويثبت لزملائك -الذين أصبحوا تحت مسؤوليتك- أنك الأجدر، وأنك لاتزال زميلا لهم غير أنك اكبرهم حملاً ، وأن نجاحك مرهون بتعاونهم، و من الأهمية بمكان أن يشعر عملاء منظمتك أن القادم أجمل، وأن التغيير سيتبعه تطور في المنتج أو الخدمة التي تقدمها منظمتك.

تعرف (عِلم القيادة)! فهل تعرف (عِلم الأتْبَاع)؟

تعرف (عِلم القيادة)! فهل تعرف (عِلم الأتْبَاع)؟

تطورت الأبحاث المتعلقة بعلم القيادة، خلال الربع الأخير من القرن الماضي، وتضاعفت مع مطلع القرن الحالي، هذا التركيز الشديد على هذا العلم الحيوي أغفل – للأسف- ركناً حيوياً لا تنجح القيادة الا به إنه (علم الأتْبَاع).