كيف تكون متحفزاً وتقاوم التثبيط والإحباط؟

كيف تكون متحفزاً وتقاوم التثبيط والإحباط؟

يحكى أن مجموعة من الضفادع كانت تتجول في الغابة، وفجأة وقع اثنان منهم في حفرة عميقة، حاول الضفدعان القفز مرارا وتكرار للخروج منها؛ ولكن لا فائدة ، وتجمعت بقية الضفادع حول فوة الحفرة، بينما بدأت السماء تهطل بالمطر ، فقال قائلهم: لننتظر حتى يغزر المطر، وتمتلئ الحفرة بالماء، حينها سيتمكن زميلانا من الخروج ، وتوجهت الضفادع إلى الضفدعان اللذين لازالا يحاولان القفز من الحفرة، ويقولون لهما  لا داع للقفز، انتظرا حتى تمتلئ الحفرة بالماء.. لا تحاولا القفز فالحفرة عميقة .

تجربتنا في تأسيس أول نادي توستماسترز في اليمن

تجربتنا في تأسيس أول نادي توستماسترز في اليمن

أثناء عملنا في وضع مفردات التدريب لبرنامج الاعداد القيادي في مؤسسة مواهب؛ كنا نتساءل :
هل يوجد برنامج عالمي للخطابة؟.
هل توجد منافسات دولية في الخطابة والإلقاء؟
وبالطبع توجهت للبحث على الانترنت عن هذه التساؤلات ، واستخدمت عبارة “بطل العالم في الخطابة “.

من خرافات التنمية البشرية: دراسة جامعة هارفارد 1979 حول الأهداف..

من خرافات التنمية البشرية: دراسة جامعة هارفارد 1979 حول الأهداف..

هل دراسة : (أهمية كتابة الأهداف) خرافة أم حقيقة ؟ … كثيرا ما انتشرت على ألسنة المدربين – واعترف اني كنت منهم – الحديث عن دراسة اجريت بجامعة هارفارد حول أهمية تحديد وكتابة الأهداف الشخصية
يقال أن تلك الدراسة أجريت على “عدد من الحاصلين على ماجستير في إدارة الأعمال من جامعة هارفارد «MBA». في عام 1979، وجُه للمبحوثين سؤال بسيط، مفاده: «هل وضعت أهدافًا واضحة ومكتوبة لمستقبلك ووضعت خططًا لتحقيقها؟»، وقال 84% من المبحوثين: إنهم ليس لديهم أهداف على الإطلاق، في حين قال 13% من المبحوثين: إن لديهم أهدافًا، ولكنها «غير مكتوبة»، في حين قال 3% من المبحوثين: إن لديهم أهدافًا وخططًا «مكتوبة» لتحقيقها.

الأب المعادي

الأب المعادي

لفت نظري في الحصة ببعض تصرفاته الغير مفهومة ، دعوته لمكتب المدرسين تحاورت معه طويلا طويلا ، أدهشني بصراحته التي لم اعتدها في طالب قبله ، قلت له ألا تخاف أن أخبر أباك ؟!

فرصة عمل

فرصة عمل

مع بهاء الفجر وقبل أن تنشر الشمس خيوط أشعتها الذهبية في الأفق وبعد أن أدى صلاة الفجر في المسجد المجاور لبيته خرج سعيد ملتحفا (بشاله البالي ) يحمل أدوات عمله يسرع الخطو نحو ذلك المكان الذي اعتاد أن يــجلس فيه عله يحظى بفرصة عمل لهذا اليوم .. وصل سعيد الى ذلك المكان فوجد زملاء المهنة قد سبقوه . جلس سعيد معهم .